أهـم الأخـبـار الـريـاضـيـة

قــنــاة RoTaNa خــلـيــجــيــة

9aro5 Sport صاروخ سبورت

الخميس، 17 مارس، 2011

وداعاً رادوي!

وداعاً رادوي!

ثامر الشمري
تاريخ الرياضة السعودية يقول إن هناك رؤساء أندية من الأمراء ورجال الأعمال أبعدوا عن العمل بالمجال الرياضي- لأسباب مختلفة - رغم نجاحاتهم الإدارية ورغم شعبيتهم الجارفة ورغم إثرائهم للحركة الرياضية والشبابية في البلد! لا أذيع سراً عندما أذكر مثل هذه الأحداث التي تكررت غير مرة, بيد أن تساؤلي البسيط هنا: هل قالوا أو فعلوا شيئاً لا قدر الله موازياً لما قام به رادوي؟! 
ثم إن الذين يدافعون عن هذا اللاعب ويطالبون 
ببقائه بحجة أنه كلف ناديه مئات الآلاف من الدولارات.. كلامهم مردود عليهم.. لسبب بسيط.. وهو أن الشخصيات المرموقة التي أبعدت عن العمل داخل الأندية السعودية كانت تدفع الملايين بل ومئات الملايين من 
جيوبهم الخاصة.. ويغدقون بها رياضة الوطن.. وقد خسرتهم الرياضة السعودية قبل أن تخسرهم أنديتهم فقط, فهل هناك وجه مقارنة بين من يقبض وبين من يدفع؟! لو وضعنا ما قام به رادوي في كفة.. ووضعنا كل تجاوزات الرياضيين على مر التاريخ بكفة أخرى.. لرجحت كفة كارثة هذا اللاعب الروماني! 

فما قام به يعد استثناء, وشيئا خارقاً للعادة بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى, والخطأ الخارق لا يُردع صاحبه عن طريق لجنة الانضباط, التي لا أعرف تحت أي مسمى صنفت فعلته لتوقفه مئة وثمانين دقيقة؟!

ثم إن فداحة ما فعله تدل على أنه لا يريد البقاء يوماً واحداً في ناديه, وهو الذي كلما وجد مذيعاً ميدانياً اتجه إليه مهرولاً ليردد أسطوانته ضد قائد المنتخب السعودي السابق على الملأ منذ انتهاء المباراة حتى غادرت الجماهير التي حضرت مدرجات الملعب! إن تمرير هذه الكارثة دون طرده.. لن يجعله يقتنع بالبقاء في الهلال من جديد.. وإن لم يبعد فأظنه قريباً سيبعد نفسه بنفسه بعد أن يفتك بضحية قادمة ويغادر نحو رومانيا.. وعندها سيبقى تمرير فعلته نقطة سوداء على جبين التاريخ! 

صورة الرياضي

أثناء عودة الملك عبد الله بن عبد العزيز حفظه الله من أمريكا إلى المغرب بعد نجاح رحلته العلاجية, كانت وكالة الأنباء السعودية قد نشرت له عدة صور من داخل طائرته الخاصة التي أقلته, إحداها كانت تظهر بعض الصحف السعودية اليومية وهي بجوار مقعده بالطائرة, وقد كانت أعلاها كما أظهرت الصورة هي 
صحيفة الرياضي (وهي الصحيفة الشابة والمتخصصة بالشأن الرياضي), عودوا للصور لتتأكدوا بأنفسكم.. فالصورة أبلغ من الكلام أحياناً! غير هذا.. لا أحب أن أزيد كلمة واحدة.. فالرد أحياناً على من لا يستحق فيه تقليل من مكانة الكاتب أصلاً قبل أن يكون إلجاماً للآخرين! 


تمريرات
- اللاعب الخلوق سعود حمود.. هل تعلم لماذا تعتبر إضاعتك للفرص السهلة أحياناً عيبا فيك؟ لأنك استطعت أن تسجل أهدافاً رائعة وصعبة سواء مع الفريق الأول أو حتى مع الفريق الأولمبي.. تأكد أن اللاعب الذي تثق الجماهير بقدراته هو أكثر الملومين دائماً , لذا تخلص من عيبك الوحيد لتبق متوهجاً بمميزاتك!
- فوز النصر على الاستقلال بالرياض شيء مبهج جداً نعم.. ولكنه طبيعي أيضاً.. حتى الآن لم يحقق النصر الإنجاز كي تحتفوا به وبلاعبيه.. ارتقوا بطموحاتكم يا جماهير النصر لكي يرتقي أداء فريقكم ويواصل مسيرته الآسيوية
- قال عميل الشركة: ما ألبس إلا محلّي وما آكل إلا محلّي, وما أتطيب إلا بمحلّي الخ, فعلق أحدهم ساخراً: طيب وش تشجع؟! .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق