أهـم الأخـبـار الـريـاضـيـة

قــنــاة RoTaNa خــلـيــجــيــة

9aro5 Sport صاروخ سبورت

الأحد، 9 يناير، 2011

سقوط مدوي للمنتخب السعودي أمام نظيره السوري في كأس آسيا

توقعات بإقالة مدرب المنتخب السعودي والبديل ناصر الجوهر
سقوط مدوي للمنتخب السعودي أمام نظيره السوري في كأس آسيا
لاعبو المنتخب السوري يحتفلون بالفوز بعد نهاية المباراة

الدوحة : مدونة صاروخ 
سقط المنتخب السعودي وصيف النسخة الماضية لكأس أسيا سقوطا مدويا أمام المنتخب السوري بنتيجة 1-2 في الجولة الأولى للمجموعة الثانية للنسخة الحالية من البطولة حيث 
فقد الأخضر 3 نقاط غالية للغاية في مجموعته التي تضم أيضا كل من اليابان والأردن واللذين تعادلا في وقت سابق بهدف لكل فريق ، وتوقع محللون أن تتسبب هذه الخسارة المريرة في إقالة مدرب المنتخب السعودي بيسيرو وتعيين المدرب السعودي الوطني ناصر الجوهر في حين أكد الأمير سلطان بن فهد أن اجتماعاً عاجلا سيعقد 
قبل منتصف هذه الليلة 
مع مدير المنتخب والمدرب لتدارك وضع المنتخب في البطولة.
وتصدرت سوريا المجموعة منفردة بـ3 نقاط بفارق نقطتين عن اليابان والأردن اللذين تقاسما المركزين الثاني والثالث فيما قبع الاخضر في المركز الأخير خالي من النقاط ، و
احرز هدفي المنتخب السوري اللاعب عبدالرزاق الحسين في الدقيقتين 38 و63 فيما احرز تيسير الجاسم هدف الاخضر الوحيد في الدقيقة 60.


الشوط الاول
بداية المباراة جاءت حذرة بشكل واضح من الجانبين حيث انتظر كل فريق الأخر لكي يبدأ بهجومه، 
ولكن مع مرور الوقت بدأ لاعبو الفريقين في الدخول الي المباراة شيئا فشيء، إلي ان جاءت الدقيقة 24 والتي كاد ان يتقدم فيها المنتخب السعودي بالهدف الأول عندما انفرد مهاجمه ناصر الشمراني بالمرمي السوري تماما ولكنه وضع الكرة بجوار القائم الايمن بغرابة شديدة.

رد المنتخب السوري جاء سريعا عن طريق مهاجمه محمد زينو الذي اطلق تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 28 ابعدها الحارس وليد عبدالله ببراعة، 
أعطتا الهجمتين الأخيرتين المزيد من الحماس للاعبي الفريقين وبالأخص السوري والذي نجح في التقدم في النتيجة في الدقيقة 38 عندما اطلق عبدالرزاق الحسين تصويبة قوية من علي مشارف منطقة الـ18 فشل عبدالله في التعامل معها،
حاول المنتخب السعودي الضغط فيما تبقي من دقائق في الشوط ولكن النتيجة بقت كما هي.


الشوط الثاني
بداية الشوط الثاني شهدت ضغطا هجوميا كثيفا للاخضر في ظل تأخره في النتيجة بنهاية الشوط الاول، 
واجري بيسيرو تغييرين يغلبهما النزعة الهجومية بدخول كل من تيسير الجاسم ونايف هزازي، وبالفعل كافئ الاول مدربه في الدقيقة 60 عندما تمكن من ادراك التعادل لمنتخب بلاده من ضربة رأسية قوية مرت من بين ارجل الحارس السوري مصعب بلحوس.

ولم تهنأ السعودية بالتعادل طويلا حيث عاد عبدالرزاق الحسين مرة اخرى في الدقيقة 63 ليعيد سوريا للمقدمة باحرازه الهدف الثاني من تسديدة اخرى اصطدمت لتخادع وليد عبدالله وتسكن شباكه، 
بعد الهدف الثاني، لجأ المنتخب السوري للدفاع معتمدا علي الهجمات المرتدة، فيما انطلق المنتخب السعودي في هجوم عشوائي غير منظم علي الإطلاق بحثا عن هدف التعادل مجددا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق