أهـم الأخـبـار الـريـاضـيـة

قــنــاة RoTaNa خــلـيــجــيــة

9aro5 Sport صاروخ سبورت

السبت، 6 نوفمبر، 2010

صالح الحمادي : بالصريح المريح .. راجعوا التصاريح ؟!


في مقال ملتهب تحسر فيه على القيادات الرياضية في الماضي الجميل
صالح الحمادي : بالصريح المريح .. راجعوا التصاريح ؟!

صالح الحمادي

زمن القيادات الفذة .. زمن عبد الرحمن بن سعود وعبد الله بن سعد وعبد الله الدبل وعبد الفتاح ناظر « رحمة الله عليهم أجمعين » .. عندما كنا نترجم أحاديث السواد الاعظم من الرياضيين والكرويين « البعض » منهم « حاليا » قياديين .. كي تتاح لهم فرصة الظهور في البرنامج الرياضي الاشهر « وقتذاك » .. برنامج كل الرياضة على القناة الثانية السعودية .. كان بعض الاداريين والمديرين والمسيرين الحاليين .. ما زالوا على مقاعد الفصول الثانوية العامة .. ومن هنا تأتي الطامة .. كيف ؟.

تأتي حينما يزعم البعض من المسيرين ان ما يطرح على الصفحات الرياضية.. لا ينال رضاهم بل يجب ان يكون على هواهم .. يا ساتر .. هنا لا نقول سوى الحمد لله رب العالمين على نعمة العقل .. والا قاتل الله الغرور والغطرسة والجهل أولا وأخيرا ؟!.

في زمننا الراهن .. وهذا الموسم « تحديدا » الذي كثرت فيه حالات تزوير أشياء كثيرة ورشاوي خطيرة في كل الاروقة حتى ضربت معقل كرة القدم الكبير « فيفا » وغير الدولارات والسفريات .. انتشرت ظاهرة السيارات الفارهة والاموال الفارطة كل ذلك بسبب اموال سايبة في ايدي الصغار.

نقطة على اخر السطر بعدها تنبيه وتذكير للجماهير اللماحة والواعية نقول عودوا الى قراءة تصاريح الرؤوساء والمدراء والنواب في انديتكم .. ولا تنسوا ما ردده المدربون في الاشهر العشرة الاخيرة فقط ؟!.

قارنوها بما رددناه في غير مناسبة وقناة وموقع وغيرنا من النقاد والمحللين الغيورين .. المستقلين .. وركزوا على الاخيرة!.

يا سادة .. يا كرام .. أعيدوا مراجعة ما طرحوه عبر وسائل الاعلام هنا .. نحن واثقون انكم ستصدمون .. لانهم كثيرا ما كانوا عليكم وعلى الاعلام « وعبره » وعلى الرأي العام يختلقون؟!.

المنتقدون للإعلام .. أسألوهم .. كيف يدعون مثالية الادارة وجودة التنظيم والنظام .. وهم لم يعقدوا لا الموسم الماضي ولا الموسم الجاري اجتماع واحد يخرج بقرارات جوهرية معلنة تحترم عقول المتلقين في وسائل أعلام وجماهير واعضاء شرف.

وياه على الاخيرين .. لقد باتو مطالبين بالدعم الكبير واندية البهرجة والصخب لم يجتمعوا بهم مرة واحدة رسميا ، ولم يصدر عن الادارات بيانا واحدا يحمل بالارقام ميزانيات موسمية منظمة ومدققة بالارقام .. كم الايرادات ؟ وكم المصروفات ؟.

نحن في زمن بات فيه المدربون واللاعبون يتقاضون شهريا ما يفوق المليون « او نحوه » والادارات تكرمهم بعدما يكونوا للاندية يطعنون من الخلف في وضح النهار؟.

الصارفون من غير جيوبهم حملوا الاندية المحترفة ما لا طاقة لها به بتبذير خطير .. ملايين « اليوروز » من غير جيوبهم مع الاسف ؟!.

اما المتناقضون في آرائهم وتصاريحهم.. حسبنا الله وحسبهم هم هو نعم الوكيل ولا نسأله الا ان يرزقنا واياهم كل على قدر نواياه .. نحن قبلهم ؟.

بقي القول .. الهدر المالي .. ضياع إداري كان في الاتحاد او الهلال ؟ في الشباب او النصر ؟ لا يهم .. وعلى دروب الصلاح نلتقي على رأي د المدلج ؟.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق