أهـم الأخـبـار الـريـاضـيـة

قــنــاة RoTaNa خــلـيــجــيــة

9aro5 Sport صاروخ سبورت

الاثنين، 7 مارس، 2011

منسق النصر في دوري المحترفين على طاولة اجتماع ممثلي آسيا


منسق النصر في دوري المحترفين على طاولة اجتماع ممثلي آسيا

الرياض :مدونة صاروخ
يحسم فيصل العبد الهادي أمين عام الاتحاد السعودي لكرة القدم بعد غد الجدل القائم بين إدارة نادي النصر، ولجنة الإعلام والإحصاء في الاتحاد السعودي لكرة القدم بخصوص موضوع المنسق المحلي والمنسق الإعلامي في دوري أبطال آسيا 2011 خلال اجتماعه بممثلي بلاده المشاركين في النسخة الجديدة من البطولة الآسيوية. وذلك بحسب خبر نشر في الاقتصادية للزميل بندر الرشود.
وذكرت الصحيفة أن فيصل العبد الهادي الأمين العام للاتحاد السعودي لكرة القدم دعا إلى اجتماع عاجل ظهر بعد غد لممثلي الأندية الأربعة المشاركة في دوري أبطال آسيا, لمناقشة العديد من الأمور المتعلقة بظروف المشاركة وتسهيل الصعوبات التي قد تواجه الأندية في هذه البطولة، ومن بينها حل الخلاف الذي شب بين النصر ولجنة الإعلام والإحصاء حول موضوع المنسق المحلي والمنسق الإعلامي والخطأ الكبير الذي وقعت فيه اللجنة، حيث أبلغت الأندية الثلاثة الاتحاد والهلال والشباب بضرورة مشاركة شخصين عن كل ناد في ورشة العمل التي أقيمت في ماليزيا في كانون الأول (ديسمبر) الماضي، ليكون أحدهم منسقا محليا والثاني منسقا إعلاميا ولكل منهما مهام مختلفة عن الآخر, وكذلك كانت ورشة العمل مختلفة أيضا.

وحضر كل من أسامة النعيمة ممثلا للهلال، خالد النويصر ممثلا للشباب، وأحمد صادق دياب ممثلا لنادي الاتحاد كمنسقين محليين، فيما حضر سلطان الجلمود، عبد الكريم الجاسر، وعمر باصفر كمنسقين إعلاميين لأندية الشباب، الهلال، والاتحاد, بينما أبلغ النصر بحضور شخص واحد فقط وهو طلال النجار كمنسق إعلامي وتمت المخاطبات على هذا الأساس.

وتفاجأ طلال النجار في العاصمة الماليزية كوالالمبور بأحمد صادق دياب وهو يطلب منه حضور ورشة العمل الخاصة بالمنسق المحلي إضافة إلى ورشة العمل الخاصة بالمنسق الإعلامي, في محاولة منه لتغطية الخطأ الجسيم الذي وقعت فيه اللجنة واتحاد الكرة، حيث حاولت اللجنة تصحيح الخطأ عندما أرادت أن تفرض أحد الأسماء الثلاثة للمنسقين المحليين للأندية الأخرى ليكون منسقا لنادي النصر وهو ما رفضته إدارة النادي بشدة، وتمسكت بحقها في أن يمثلها أشخاص من أبناء النادي وليس ممن ينتمون للأندية الأخرى المنافسة. وسيشهد الاجتماع مناقشة جادة حول هذا الخطأ وأسبابه، وكيفية التصحيح التي ترضاها إدارة النصر، وتحميل تبعات ذلك الخطأ للمالية والإدارية للاتحاد السعودي.

وينتظر أن يكون الاجتماع حاسما لموضوع المنسق المحلي لنادي النصر خصوصا أن كل المسؤولين ذوي العلاقة سيكونون حاضرين، ويهدف أمين عام الاتحاد إلى تلافي الأخطاء، وتصحيح ما قد وقع منها وتجاوز الصعوبات وحل المشكلات التي قد تواجه الأندية لتكون مشاركتها في أفضل حال.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق