أهـم الأخـبـار الـريـاضـيـة

قــنــاة RoTaNa خــلـيــجــيــة

9aro5 Sport صاروخ سبورت

الأربعاء، 17 نوفمبر 2010

الإع..لام والبحث عن التنين


17 / 11 / 2010 م

الإع..لام والبحث عن التنين

تحسب لإدارة الأمير فيصل بن تركي هذا الموسم السياسة المتزنة والتي انتهجتها مع وسائل الإعلام، بعد أن قللت من ظهورها إعلامياً إلى حد كبير، للرد على بعض وسائل الإعلام التي كانت في معظم الأحيان تحاول استدراج الإدارة، للتعليق على بعض الأحداث والتصاريح التي تصدر من رؤساء بعض الأندية.


 مايغري الإعلام غالباً هو وجود المادة الإعلامية المسوقة للقناة أو الصحيفة على حد سواء، وهذا مايعانيه النصر مع الإعلام، حتى أصبحت أخبار النصر سلباً وإيجاباً المادة الأبرز على صدور الصحف، وأغلفة المجلات، وعلى الشاشات الفضائية، فأخبار النصر لاشك أنها المحققة للأرباح لجميع وسائل الإعلام ...ذات مساء وفي الوقت نفسه خمس قنوات تتحدث عن نادي النصر، كنت وقتها أتنقل من قناة إلى أخرى، فلم تكن المواضيع متشابهة، ولم يكن الضيوف عاديين، لأنه النصر فالنصر غير عادي، فهو الأكثر شعبية بإعترافهم وبحثهم الدائم عنه، حتى وإن حاولوا أنكار ذلك، فمن يريد أن يقرأ له أو ُيشاهد، فعليه التوجه للنصر ( استشارة إعلامية مجانية ) .


لايمكن للإعلامي أن ( يمصدر ) أخباره ومعلوماته دائماً بعبارة ( علمت الصحيفة أوتناقلت وسائل الإعلام )، فوجود مصدر مسؤول في النادي يخرج بشكل مقنن للرد على أسئلة الإعلاميين يجب أن يأخذ حيزاً من اهتمام جميع إدارات الأندية، وكم أتمنى أن تطالب هيئة دوري المحترفين أو الاتحاد السعودي هذه الأندية بوجود متحدث رسمي لكل نادٍ، لنحد من حالة الاحتقان والتصاريح الإنفعالية بعد المباريات ( استشارة إعلامية مجانية) .

مايعانيه المشهد الرياضي السعودي من خروج عن الدور التنافسي الشريف بفعل فاعل مستتر تقديره ( إع .. لام )، حول الأندية السعودية لبذرة عنصرية تكاد تكون الآن أسوأ من العنصرية العرقية، فلم يعد هناك احترام للتنافس الشريف، إلى الحد الذي لا أبالغ فيه لو قلت أن هناك من لا يفضل أن يتعامل مع شخص ذو ميول رياضية تختلف عن ميوله، أو أن يرتبط نسباً بمن يختلف عن ميوله الرياضية ، قد يقول قائل أن ذلك من قلة العقل، ولكن هذا مايحدث عند كثير نتيجة التعصب الرياضي، والذي وصل إلى حد استحقار أفراد المجتمع لبعضهم البعض، بسبب انتمائاتهم الرياضية، فأصبح هناك الزعيقي، والفقراوي، والتشادي، والطحلبي، والبربري، فغابت مسميات الأندية، وحضرت هذه الأوصاف، والتي لم أوردها هنا إلا مكاشفة لواقعنا الرياضي الحالي، في الوقت الذي أنشئت فيه الأندية لاستيعاب أبناء الوطن، وبنائهم ثقافياً، ورياضياً، واجتماعياً.

كما أن سياسة الكيل بمكيالين والتي تنتهجها بعض الجهات الاعلامية، وبعض الاعلاميين تجاه القضايا التي تثار في الوسط الرياضي، تترك إنطباعاً سلبياً عن الرياضة السعودية لدى المحترفين الأجانب، والمدربين، وكذلك الإعلاميين في القنوات التي تتابع الدوري السعودي، وهذا ما دفع مدرب نادي الهلال الحالي الأرجنتيني كالديرون عندما كان مدرباً للاتحاد، ومدرب نادي الاتحاد حالياً البرتغالي مانويل جوزيه، للإدلاء بتصريحات هي أقل مايقال عنها أنها نتيجة للتأثير الإعلامي، بعد أن شعر الجميع بأن وسائل الإعلام جندت لخدمة نادٍ واحد، فلا غرابة أن يأتي الوقت الذي يكون التعبير فيه عن الاستياء ظاهراً أمام الجميع .

صورة أخرى قاتمة الألوان بلون وراحة وطعم الفساد، تأذى منها مواطن سعودي قدره الوحيد أنه أبن هذا الكيان النصراوي، وهو أمين عام نادي النصر الأستاذ علي بن حمدان الغامدي، الذي شاهد الجميع كيف تم توجيه اصابع الاتهام له تصريحاً وتلميحاً، في صحف يقطرمنها الحبرالأزرق، مروجين عناوين وصفات يدعون خلالها إلى القبض على ( المزور الدولي )، لتتحقق عدالة الخالق، ويأتي الرد من الفيفا، ويصبح المزور الدولي ماهو إلا أسطورة كالتنين الذي ابتدعه الصينيون منذ الآف السنين، ولكن ذات الإعلام المريض سيسكت حتماً عن المطالبة بالكشف عن ( الراشي الدولي )، والذي قال عنه مدرب فريق ذوب آهن أصفهان الإيراني، أو حتى المطالبة برد كرامة الشعب السعودي، والمطالبة بمعاقبة المدرب عبر الاتحاد الآسيوي، أو الاتحاد الدولي .


(( صـاروخـيـات ))


* ماحققه النصر من نتائج في دوري زين خلال المباريات الاخيرة كان بالامكان أن يتحقق منذ بداية الدوري لو أن أقرع إيطاليا تدارك التخبط المهم أنه أذعن في آخر المطاف إلى صوت المنطق ووظف اللاعبين في أماكنهم ليبدأ بعد ذلك الفريق في تصاعد مستواه تدريجياً نتيجة الانسجام.
 * سعد الحارثي أظن أنني لازلت أذكره هو اللاعب رقم أحد عشر يجلس في دكة الإحتياط ترقبوا إنتقاله على يد زينجا .
 * مايجري في إعلامهم مدعاة للضحك فقبيل تعيينه رئيساً للمركز الإعلامي جاء بفضيحة الرأس الكبير فهل كان ذلك بمثابة المكافأة له أم تقديراً لتحمله وصف الجبان بعد أن أصبح صغيرا أمام مداخلة وسؤال من الأمير الوليد بن بدر؟
 * كل مرة يتم فيها اختيار لاعبين لتمثيل المنتخب يتم فيها ضم لاعبين من نادي الهلال مصابين ويتم استبعادهم بعد ذلك فمن المسؤول يابيسيرو ؟
 * مباراة بين الارجنتين والبرازيل في دولة تصغر المملكة بعشرات الأضعاف بل أن مدينة كمدينة الرياض او جدة او الدمام تتجاوز مساحتها دولة قطر.. سنتابع ونستمتع من بعيد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق