أهـم الأخـبـار الـريـاضـيـة

قــنــاة RoTaNa خــلـيــجــيــة

9aro5 Sport صاروخ سبورت

الأحد، 8 أغسطس 2010

ستة ملايين ريال

8 / 8 / 2010 م


ستة ملايين ريال

لازلت أذكر تصريح الأمير فيصل بن تركي عندما قال أنا مؤتمن على أموال النادي وحقوقه، ولن أتنازل عن ريال واحد للنادي لدى أي جهة كانت، هذا التصريح الذي جاء في وقت كان الأمير فيصل قد أُشغِل من قبل الإعلاميين بالحديث حول حقوق النصر الضائعة لدى ماسا، الشركة التي جثمت على الكيان النصراوي لتمتص خيراته لمدة ثلاث سنوات مضت، ويبدو أنها لن تغادر قبل أن تكمل عقدها ذات الخمس سنين.

ستة ملايين ريال هي مصلحة نادي النصر ومستحقاته لدى ماسا خلال فترة العقد بالكامل، في حين أصبحت ثلاثة ملايين وستمائة ألف ريال مستحقات النصر عن ثلاثة سنوات مضت في عداد الديون المعدومة لدى ماسا بمباركة من لجنة الاستثمار بالإتحاد السعودي لكرة القدم، والتي وثقت العقد بطريقة (مشّي مشّي) .

لا أشك أن الأمير فيصل بن تركي قد ضاق ذرعاً بالوضع القائم بين نادي النصر ومؤسسة ماسا التجارية، لاسيما وأن حدة الصدام بين النادي وماسا وصلت إلى الملاسنات الإعلامية، سواء على صفحات الإعلام المقروءة، أوعلى الشاشات الفضائية، والتي لم تخلو من التلويح بفسخ العقد من جانب واحد، والتهديد بتصعيد الأمور تارة، وتارة أخرى تتخذ أساليب أخرى كالتهكم بماسا وخدماتها المقدمة، وصولاً إلى التهكم بصاحب ماسا عضو الشرف السابق ورئيس النادي في فترة من فترات الزمن الغابر النصراوي، والسخرية من دعواته المتكررة التي يطلقها بين الحين والآخر لتقريب وجهات النظر، والتي لم ينسى فيها إقحام الميت قبل الحي .

أيام قليلة وسيتجدد الصدام بين نادي النصر وماسا، فالنصر الذي تواترت أنباء عن نيته في تسويق تذاكر مبارياته بنفسه سيجد ماسا تقف له بالمرصاد، مدعومة بحكم قضائي في القضية التي سبق وأن أقامها النادي على مؤسسة ماسا وخسرها الأول لعدم امتلاكه للمحامي الجيد، والذي لم يستمر في متابعة القضية حتى بعد أن أمتنعت ماسا عن دفع التزاماتها تجاه العقد لنادي النصر.

ومع تجدد الصدام بين النصر وماسا، لن يكون بالأمر المستغرب أن تنطلق خلال الأيام القليلة القادمة تصريحات ودعوات تجوب الفضاء الإعلامي كالتي شهدناها سابقاً، سواء كان ذلك على صعيد الطرفين الرئيسيين بالقضية، أو على صعيد الكتاب الإعلاميين، أو حتى الجماهير، والتي وإن كان ظاهر البعض منهم الإنتماء لنادي النصر، فكثير منهم لايرى حلاً إلا مقاطعة المدرج النصراوي بسبب ماسا، وهذا لن يكون في مصلحة نادي النصر أبداً، بل أن هذا هو مايريده الباحثين عن فشل إدارة الأمير فيصل بن تركي، لذا فالحضور ليس لأجل ماسا بل لأجل النصر سيكون شعار جماهير العالمي في الفترة القادمة، وإن احتدم الصدام وإن تعالت الأصوات كلنا سنكون خلف فيصل بن تركي بن ناصر .

(( صاروخيات)) 

· بحت أصوات النصراويين المطالبين بعدم منح أي لاعب إذن غياب من قبل الإدارة، لأن هذه الصلاحيات في كل دول العالم هي من حق المدرب فقط، وتأتي المفاجأة!! الإعلان عبر العلاقات العامة بأن اللاعب حصل على إذن من الإدارة ( طيب غيروها وقولوا المدرب حتى لو كان من الإدارة علشان مانزعل ).

· كان على النصر المشاركة في دورة الصداقة التي أقيمت في أبها، فهي أحدى البطولات الهامة لزيادة رصيد الأندية من البطولات..واسألوا الهلال!!.

· لاغرابة في أن يخرج علينا مدير القناة الرياضية عادل عصام الدين ويصرح بأن ياسر القحطاني أفضل لاعب مر في تاريخ الكرة السعودية متخطياً أسطورة آسيا وخبير الاتحاد الدولي لكرة القدم ماجد عبد الله واللاعب الفذ سعيد غراب، فهو الذي غير شعار القناة الرياضية للونين الأبيض والازرق .

· بوسيرو والمنتخب مسلسل تخبطات لانهاية له وآخر هذه التخبطات استبعاد ابناء عطيف وشهيل فهل قرار استبعادهم عقاب للاعبين أم المنتخب؟.


همسة :
يذكرني القمر ظلّك.. عجب ! ياللي ظلالك نور
أنا اللي ماعرفت الـلـيل لــولا عتمة أهــدابــك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق