أهـم الأخـبـار الـريـاضـيـة

قــنــاة RoTaNa خــلـيــجــيــة

9aro5 Sport صاروخ سبورت

الجمعة، 7 يناير، 2011

قطر تكمل اسعداداتها لانطلاقة البطولة وتواجه منتخب أوزبكستان

في اولى مباريات كأس اسيا 2011
قطر تكمل اسعداداتها لانطلاقة البطولة وتواجه منتخب أوزبكستان 


متابعة : مدونة صاروخ
تستعد القارة الآسيوية لانطلاق منافسات نهائيات كأس آسيا 2011 التي تقام في قطر، وذلك من خلال المباراة الافتتاحية التي تجمع بين قطر المضيفة أوزبكستان اليوم الجمعة على إستاد خليفة الدولي حيث من المقرر أن يبدءا قص شريط البطولة في تمام (الساعة 1615 بتوقيت جرينتش) أمام جمهور يتوقع أن يملأ مدرجات إستاد خليفة الدولي بالدوحة الذي يتسع لنحو50 ألف متفرج بعد حفل بسيط سيستمر لعشر دقائق فقط في افتتاح منافسات المجموعة الأولى التي تضم أيضا الكويت والصين.

وستكون هذه المرة الثانية التي تحتضن فيها قطر البطولة الآسيوية بعد عام 1988 حين ذهب اللقب إلى السعودية، كما أنها رابع دولة عربية تستضيف النهائيات بعد الكويت (1980) والإمارات (1996) ولبنان (2000).
ويسعى المنتخب القطري صاحب الأرض والجمهور لبداية قوية حين تواجه اوزبكستان إلى تحقيق أفضل نتيجة ممكنة في البطولة بقيادة مدربه الفرنسي برونو ميتسو الذي واجه انتقادات حادة في الآونة الأخيرة عقب الخروج من الدور الأول لكأس الخليج في اليمن فيما اكمل المنتخب القطري استعداداته بعد أن خاض المنتخب القطري عدد من المباريات الودية حيث فاز على منتخبي مصر وإستونيا 2-1 و2-0، ثم تعادل 0-0 مع إيران، قبل أن يخسر أمام كوريا الشمالية 0-1.

واستقر ميتسو على التشكيلة النهائية وتتألف من: قاسم برهان في حراسة المرمى، وحامد إسماعيل وبلال محمد وإبراهيم الغانم وإبراهيم ماجد في الدفاع، ووسام رزق وفابيو ولورانس ومحمد جدو وحسين ياسر في الوسط، وسيباستيان سوريا في الهجوم ومن الممكن أيضاً الزج بخلفان إبراهيم وطلال البلوشي ومجدي صديق وجار الله المري في الوسط والهجوم. 

ومـن جهته يسعى منتخب أوزبكستان إلى اجتياز حاجز ربع النهائي في مشاركته الخامسة على التوالي في البطولة وصل فيها مرتين إلى دور الثمانية في الصين 2004 وإندونيسيا 2007. ويضم المنتخب الأوزبكي عدداً من اللاعبين الجيدين وأصحاب الخبرة أمثال الحارس ايغناتي نيتسروف والمهاجمين الكسندر غينريخ وماكسيم شاتسكيخ ونجوم خط الوسط ستانيسلاف اندريف وتيمور كابادزة وفيكتور كاربنكو وسيرفر جباروف وعزيزبك حيدروف والمدافع انزور اسماعيلوف.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق